حل مشكلة التبول اللارادى عند الاطفال

عادة ماتعود مشكلة التبول اللاارداي عند الإطفال لعدم دخوله الحمام مباشرة أو وجود مشكلة نفسية في مدرسته فتلجأ الأم إلى الطبيب لعلاج المشكلة اذا كان الطفل يتبول بهذا الشكل عند سن الخامسة أو ازيد وقد تكون المشكلة فسيولوجية تؤدي إلى التبول الليلي فمثلاً اضطرابات المثانة من التهابات أو صغر حجمها بحيث لا تستطيع تحمل كمية البول التي ينتجها جسم طفلك خلال الليل أو انه يعاني من مرض السكري أو إمساك مزمن أو التهابات المسالك البولية أو صعوبة استيقاظ طفلك ليلاً لأن نومه عميق جداً فالطفل الذي لديه تبول لا ارادي لايستطيع الإستيقاظ فتكون مثانته ممتلئة بينما الطفل الطبيعي يستيقظ للذهاب للتبول  ولكن من خلال مجلة "آسك مامي" نقدم لكِ الطرق التي تتعاملين بها مع التبول اللاارادي عند طفلك .

التخلص من التبول اللارادى عند الطفل

بداية هناك بعض الأمور التي تجعلك تتصرفي بحكمة فلابد أن تكوني صبورة وتأكدي أن لكل مشكلة حل وفكري بإيجابية وهدوء ونظمي تناول المشروبات بمعدل 6 اكواب في اليوم أو توقفي عن اعطاء طفلك السوائل قبل ساعتين من النوم ولا تقدمي له مشروبات تدر بالبول ودائماً لا حظي عدد الساعات التي يدخل فيها الحمام وانتظمي عليها .

أما اذا كانت المشكلة نفسية فلابد أن تلجأي لإستشاري ولابد أن تكافئيه عند دخوله الحمام وعدم التبول على السرائر فمثلاً أن تعطيه مايحبه حتى يدخل الحمام بصفة مستمرة .

واذا كان التبول اللاارادي مستمر فلابد أن تشرحي لطفلك الحالة التي لديه أنها ليست مرضاً وأنها ستنتهي وأن الكثير من الأطفال لديهن نفس المشكة ولا تشعريه بالخجل بل عززي ثقته بنفسه وأبرزي مواهبه والإيجابيات التي لديه ولا تلقي باللوم على طفلك أو تضربيه أو تفضحيه أمام الآخرين لكى يتوقف عن التبول لأنكِ بذلك ستأخري شفاؤه أو سيفقد ثقته بنفسه ولا تقارنيه بالأطفال الآخرين .

عليك ايضاً أن توفري جو هادئ في المنزل ليبتعد التوتر عن الطفل وساعديه على تبديل ملابسه وتبديل الفراش دون إلقاء اللوم عليه أو تأنيبه أو تحميله المسؤولية واستشيري الطبيب للتأكد من سلامة جهازه البولي ودربيه على أن يحبس البول في النهار فتتسع المثانة ثم يطلقه لتقوية العضلة الخاصة بها .

ويمكن أن يستيقظ طفلك كل ساعتين للذهاب إلى الحمام لأن تكرار ذهابه سيصبح أسهل مع الوقت ولابد أن يكون غذاؤه صحي خالي من التوابل الحارة والسكريات والموالح وأكثري من الخضروات وقللي من اللحوم التي تجعل البول حمضياً لذلك اتبعِ الإرشادات جيداً فيصبح طفلك يتبول بشكل عادي .