من جديد تترك المرأة بصمتها في شتّى المجالات.. فقد أعلنت اليوم الأكاديمية السويدية عن فوز البولندية "أولغا توكارشوك" بجائزة نوبل للآداب لعام 2018، بينما حصل عليها الكاتب النمساوي "بيتر هاندكه" لعام 2019. والجدير بالذكر أنه قد تم تأجيل جائزة نوبل للآداب لعام 2018 وتقرر منح الجائزتين  سوياً هذا العام فأثبتت المرأة جدارتها كالعادة.


ومن مترشحات هذا العام لجائزة نوبل للسلام والتي سوف يتم الإعلان عن نتيجتها غداً، الناشطة السويدية في مجال البيئة صاحبة الـ 16 عام "غريتا تونبرغ". وعلى الرغم من كونها الأوفر حظاً للفوز بالجائزة إلا أنه قد صرح مدير معهد أبحاث السلام في أوسلو "هنريك أوردال"  بإستبعاد فوزها بسبب صغر سنها، والجدير بالذكر أيضاً أن أصغر الفائزين بجائزة نوبل للسلام الباكستانية "ملالا يوسف زي" في عام 2014 وكانت تبلع 17 عام آنذاك. كما كانت أخر الحاصلات على جائزة نوبل للسلام الناشطة العراقية الجنسية "نادية مراد".


وتعتبر جائزة نوبل واحدة من أهم الجوائز العالمية إن لم تكن الأهم. مؤسسها عالم الديناميت السويدي "ألفريد نوبل" وهي مجموعة من 6 جوائز دولية تمنح سنوياً تقديراً للمثقفين والأكاديميين. ولا يمكننا أن نتحدث عن المرأة و جائزة نوبل دون ذكر أول امرأة عربية حصلت عليها وهي اليمنية "توكل كرمان".